-->

وصفات طبيعية لعلاج تساقط الشعر الشديد

 وصفات طبيعية لعلاج تساقط الشعر الشديد

وصفات طبيعية لعلاج تساقط الشعر الشديد


الألوفيرا

نبات الألوفيرا مدرج في العديد من الوصفات التي تعتبر مهمة لصحة الشعر لاحتوائه على العديد من الفيتامينات مثل: فيتامينات أ ، ج ، هـ التي تحفز نمو الشعر، والطريقة هي كالتالي:

المكونات:

- ورقة من الألوفيرا.

- أداة القشط.

- وعاء صغير.

طريقة التحضير

يتم فتح ورقة الألوفيرا واستخراج الهلام من الداخل بواسطة مكشطة ووضعها في الوعاء.

ثم يوضع هذا الهلام على الشعر وفروة الرأس ويترك لمدة 45 دقيقة.

يعد ذلك يتم شطف الشعر بالماء النظيف.

ينصح بتكرار هذه الوصفة 3-4 مرات في الأسبوع للحصول على الفائدة المرجوة منها.


الحلبة

الحلبة من العناصر الغذائية المفيدة لصحة الشعر، حيث تحفز نموه وتمنع تساقطه، وتتمثل الطريقة في الآتي:

المكونات:

- كوب واحد من بذور الحلبة.

- غطاء الاستحمام.

طريقة التحضير

تنقع بذور الحلبة في كمية مناسبة من الماء وتترك لتنقع طوال الليل.

يتم سحق البذور في صباح اليوم التالي.

للحصول على سبريد يتم المعجون على الشعر من الجذور حتى الأطراف وغطيه بقبعة الاستحمام، ثم ترك معجون الحلبة على الشعر لمدة 40 دقيقة.

بعد ذلك يتم شطف الشعر بالماء البارد.

تكرر هذه الوصفة مرة أو مرتين في الشهر.


خل التفاح

يساعد خل التفاح على استعادة درجة الحموضة في الجسم إلى قيمته الأساسية، وبالتالي فهو يمنع عدوى فروة الرأس مع أي عدوى، لذلك فهي وصفة رائعة لتشجيع نمو الشعر والحفاظ على صحة الشعر ومنع تساقطه، والطريقة على النحو التالي:

المكونات:

- اثنان ملاعق كبيرة من خل التفاح الطازج غير المصفى.

- كمية كافية من الماء.

- وعاء للخلط.

طريقة التحضير

وضع المكونات في الوعاء ويتم خلطها جيداً.

ثم وضع الخليط على فروة الرأس والقيام بتدليكه لمدة 5 دقائق على الشعر.

ثم ترك الخليط الناتج على الرأس لمدة 5 دقائق أخرى.

شطف الشعر بالماء ثم غسله بشكل جيد جيدًا بالشامبو.

تكرار هذه الوصفة مرة أو مرتين في الأسبوع للحصول على النتائج المرجوة.


أسباب تساقط الشعر الشديد

الأسباب المحتملة لتساقط الشعر هي كما يلي:

الحمل: قد تعاني بعض النساء من تساقط الشعر لفترة قصيرة بعد الحمل، بسبب انخفاض مستويات هرمون الاستروجين، وهذه الحالة مؤقتة وتزول من تلقاء نفسها خلال عام أو أقل.

تساقط الشعر الكربي:

هو اضطراب يحدث عندما يبقى الشعر في مرحلة تساقط الشعر العادية في مرحلة نمو الشعر، مما يؤدي إلى تساقط المزيد من الشعر، ويمكن أن يحدث تساقط الشعر الكربي بسبب الإجهاد الشديد أو الجراحة أو الولادة أو فقدان الوزن المفاجئ أو مشاكل الغدة الدرقية أو بعض العلاجات الدوائية والعلاج لهذا النوع من تساقط الشعر يعتمد عادة على علاج المسبب.

مرض الصلع الوراثي: 

هو مصطلح آخر للصلع عند الذكور أو الإناث، وهو أحد الأسباب الشائعة لتساقط الشعر، حيث تصاب معظم النساء بهذه الحالة بعد انقطاع الطمث، حيث أنّ التغيرات الهرمونية عند المرأة في مرحلة الحمل دورًا في ذلك.

داء الثعلبة:

هو مرض مناعي ذاتي يسبب تساقط الشعر المفاجئ، وفي هذه الحالة يهاجم الجهاز المناعي بصيلات الشعر وكذلك الأجزاء الصحية الأخرى من الجسم وشعر فروة الرأس والحواجب، ومن الضروري استشارة الطبيب في حالة حدوث مثل هذه الحالة، وقد يصف الطبيب علاجات دوائية للمساعدة في إعادة نمو الشعر.

ثعلبة الشد:

تنتج ثعلبة الشد عن التصاق الشعر في شكل تسريحات شعر ضيقة، مما يتسبب في تكسر الشعر وتساقطه، بما في ذلك ذيل الحصان أو الضفائر أو وصلات الشعر، وإذا استمر تساقط الشعر سيصاب الشخص ببقع صلعاء وتقل كثافة الشعر.

العلاجات الدوائية:

تسبب بعض الأدوية آثارًا جانبية مثل تساقط الشعر الشديد، بما في ذلك مضادات الاكتئاب وحاصرات بيتا وأدوية خفض الكوليسترول ومخففات الدم والإيزوتريتينوين، وغيرها.

نقص المغذيات:

يمكن أن يؤدي نقص العناصر الغذائية إلى تساقط الشعر، مثل الحميات الغذائية الصارمة منخفضة البروتين أو بعض الفيتامينات مثل الحديد، ومن المهم مراجعة الطبيب لإجراء فحص للكشف عن نقص الفيتامينات التي تسبب تساقط الشعر.

حبوب منع الحمل: 

قد تلاحظ بعض النساء تساقط الشعر أثناء تناول حبوب منع الحمل، وقد تلاحظ نساء أخريات تساقط الشعر بعد عدة أسابيع أو أشهر من إيقاف تناول حبوب منع الحمل.


تشخيص تساقط الشعر

يقوم الطبيب بإجراء فحص جسدي قبل إجراء التشخيص، وقد يسأل أيضًا عن التاريخ الطبي للشخص وعائلته، وتتضمن الاختبارات التي يمكن إجراؤها هي ما يلي:

فحص الدم: يتم إجراؤه للكشف عن أي اضطرابات يمكن أن تسبب تساقط الشعر.

اختبار السحب: يقوم الطبيب بسحب عدة شعيرات برفق لمعرفة كمية الشعر المتساقط.

خزعة فروة الرأس: يأخذ الطبيب عينة من فروة الرأس لفحصها.


نصائح لمنع تساقط الشعر

هناك العديد من النصائح الموصى بها للتطبيق. لتقوية الشعر ومنع تساقطه، وتتضمن هذه الطرق ما يلي:

تدليك فروة الرأس:

 يعتبر تدليك فروة الرأس من المشاكل الصحية الموصى بتطبيقها، ويتم ذلك عن طريق استخدام الأصابع وتدليك لطيف لفروة الرأس وحركات دائرية لمدة 5 دقائق يوميًا، مما يعزز نمو الشعر ويحافظ على قوته وصحته.

تقليل التوتر: 

التوتر والضغط من العوامل الرئيسية لتساقط الشعر، لذلك يجب الحرص على تقليل التوتر بكل الوسائل المتاحة، مثل ممارسة أنواع مختلفة من الرياضات، والتركيز على جلسات التأمل والتفكير الصحي وغيرها من الأمور التي تساعد على التخلص من التوتر.

غسيل الشعر: 

ينصح بتنظيف الشعر وغسله بانتظام، ويعتمد عدد مرات الغسيل على نوع الشعر ودرجة الحاجة للغسيل، ويفضل اختيار الشامبو المناسب لنوع الشعر للمساعدة في منع تساقط الشعر.

تمشيط الشعر: 

يكون الشعر في أضعف حالاته عندما يكون مبللاً، لذلك من المهم عدم تمشيطه وهو مبلل وانتظاره حتى يجف، كذلك يجب استخدام  أنواع المشط الصحية؛ حتى لا يتلف الشعر أو تتكسر.

الإنتباه إلى جودة الطعام: 

من المهم جدًا اتباع نظام غذائي صحي لضمان نمو شعر صحي ومنع تساقط الشع، وبشرط أن يحتوي الطعام المستهلك على جميع العناصر الغذائية الضرورية مثل فيتامينات ب وفيتامين هـ والحديد والزنك والبروتين والدهون الصحية، أو تناول المكملات الغذائية التي تحتوي على هذه العناصر، ومن والأفضل تناول بعض أنواع الأطعمة لأهميتها لصحة الشعر مثل: العدس والفراولة وبذور الكتان والدواجن والجوز والسلمون والزبادي والبيض.

التقليل من تسريحات الشعر السيئة:

 تسبب بعض قصات الشعر أضرارًا، وخاصةً تلك التي تعتمد على استخدام الحرارة، حيث تعتبر الحرارة الشديدة ضارة جدًا بالشعر، ويجب التقليل من استخدام طرق تبييض الشعر والصبغات المستخدمة قدر الإمكان، حيث إنها تسبب أضرارًا جسيمة للشعر، وبالتالي حدوث مشكلة تساقط الشعر.

النوم على وسائد ناعمة: 

ينصح بالنوم على وسائد ناعمة مثل الساتان. وذلك لمنع فرك الشعر به فيتشقق ويتساقط.


وختامًا، تمّ في هذا المقال الإجابة حول التساؤل المطروح، ما هي طرق علاج تساقط الشعر الشديد ؟، وتمّ التطرق كذلك إلى الحديث حول الأسباب التي تؤدي إلى تساقط الشعر الشديد، وطرق الوقاية منه.



👈  ماسك لتبييض الوجه بأوراق النعناع والياغورت


👈 وصفة طبيعية لتتخلصي من مشكلة الحبوب والبثور



جديد قسم : صحة و جمال

إرسال تعليق