-->

تقشير الركب والأكواع افضل 3 وصفات

 تقشير الركب والأكواع  افضل 3 وصفات للتقشير بمكونات اقتصادية

تقشير الركب والأكواع  افضل 3 وصفات


تتوفر العديد من الوصفات الطبيعية التي تساعد على تقشير الركب والأكواع ، وتلك الوصفات ما هي إلا مزج ما بين مجموعة من المقادير المحسوبة، والهدف منها محاولة إزالة الطبقة الخارجية من الجلد، والتي تخفي وراءها خلايا جلدية أكثر رقة ونضارة من طبقة الجلد الخارجية، والتي تتسم بلونها الداكن، وبالأخص بمنطقتي الأكواع، والركب، حيث أنها شكوى لدى بعض النساء اللواتي تعانين من تشقق، واسمرار بتلك المنطقتين، وعلى نحوٍ من الإيضاحِ، والتفصيل نتعرف على أهم الطرق، والوسائل التي من خلالها يمكن عمل تقشير للجلد بأبسط الخطوات.



تقشير الركب والأكواع

تقشير الركب والأكواع يعد من أكثر الأمور التي تطلبها العديد من النساء ممن لديهم معاناة من الاسمرار بتلك المناطق المفصلية.


والتي تستدعي أن يتم تقشيرها كل فترة زمنية حتى تمام التخلص من أي تشققات، أو اسمرار قد يكون محيط بتلك المنطقة.


الخلطات الطبيعية لها دورها الأساسي والفعال في العلاج للاسمرار بهذه المناطق من الجسم، كما أنها تؤثر، وتعطي نتيجة إيجابية، ولكن بالمتابعة، والمواظبة عليها.


من بين الطرق التي تلجأ لها الفتيات في التخلص من طبقة الخلايا الميتة على المناطق الداكنة سواء بالأكواع، أو الركبتين طريقة التقشير باستعمال نوعيات من الكريمات المتخصصة في التقشير.


وكذلك الكريمات تكون مجدية في عملها، وتساعد في إزالة أي قشور متواجدة على السطح من الجلد.



وصفة السكر الأبيض مع الليمون

تقشير الركب والأكواع من أكثر ما تحتاجه النساء، كما تحتاجن إلى وصفات فعالة، ومجربة رغبةً منهن في الحصول على نتائج مضمونة، وسريعة.


ومن بين تلك الخلطات، أو الوصفات، وصفة الليمون مع مكون السكر الأبيض التي تعد إحدى الوصفات الفعالة في التقشير بشكلٍ طبيعي، ودون الإضرار بالبشرة، أو ترك أي آثار جانبية عليها.

مكونات الوصفة:

ملعقة واحدة من السكر.

عدد خمس قطرات من الليمون.

الخلط الجيد لكلا المقدارين معًا.

يتم توزيع الخليط سابق التحضير على البشرة، مع الفرك بحركات دائرية حتى يجدي الخليط نفع على البشرة ويسهل تقشيرها، مع مراعاة تكرار هذه الوصفة ثلاث مرات متكررة على ثلاثة أيام، وبعدها سيظهر أثر التقشير على الوجه.

الوصفة تفيد جدًا للتنظيف والتقشير بشكل عميق للبشرة، والتخلص من أي خلايا للجلد تكون ميتة.


وصفة السكر مع زيت الزيتون لتقشير المرفقين والركبتين

تلك الوصفة تمتاز بكونها من أفضل الوصفات المجدية، والتي تقوم بإزالة جيدة لأي قشور على البشرة، وتحاول تفتيتها للوصول للطبقة الداخلية من البشرة، وهي التي تكون أكثر نضارة، ونعومة من الطبقة السطحية للجلد، والتي تعاني الاسمرار، والخشونة.

مقادير الخلطة:

ثلاث ملاعق سكر أبيض.

ملعقتين زيت زيتون.

طريقة الإعداد للوصفة:

خلط الزيت مع كمية السكر مع الالتزام بالمقادير المكتوبة.

توزيع الخليط على البشرة، والتدليك برفق لمدة خمس دقائق.

مراعاة وضع كمية مناسبة على الأكواع والركب مع التدليك المستمر.

غسل المناطق المطبق عليها الوصفة باستعمال مياه فاترة.

الوصفة مفيدة تغذي الجلد، وتمنحه مزيد من الفيتامينات التي تنعم، وترطب البشرة.

يزيل خليط السكر مع مستخلص زيت الزيتون أي اسوداد، أو بقع داكنة متواجدة على سطح الجلد، وبالأخص المناطق المفصلية كالأكواع والركب.

الخلطة سريعة، ويمكن تنفيذها في أي وقت دون اللجوء لطلب مساعدة، أو استشارة من مركز تجميل، وما إلى ذلك.



خلطة الشوفان للتقشير

من بين أكثر وصفات تقشير الركب والأكواع نجاح، وقد لاقت استحسان من كل من قمن باستخدامها، حيث أنها إلى جانب كونها مقشر طبيعي، وفعال.

فهي خلطة مغذية للبشرة، تمنحها الرطوبة، والتغذية الكافية، والتي تجعل منها ملمس حريري غير خشن، وتساعد في التقشير الفعال، والآمن.


المكونات:

ملعقتان شوفان مطحون.

ملعقتان صغيرتان جليسرول.

ملعقة صغيرة مستخلص عصير ليمون.

طريقة إعداد ماسك الشوفان المقشر:

خلط الشوفان مع الجليسرول، أو الجليسرين جيدًا.

إضافة قطرات الليمون إلى الوصفة، وإعادة المزج لمرة أخرى.

توزيع الخلطة على الركب، والكوعين، والتدليك لكل منطقة على حدى.

ضرورة ترك الخليط على الأكواع والركبتين ما لا يقل عن خمسة عشر دقيقة، وبعدها تغسل بالماء.

تكرار الوصفة مرتين خلال سبعة أيام.



أمور يجب مراعاتها حال تقشير الأكواع والركب والبشرة عامةً

تقشير الركب والأكواع يحتاج إلى وصفات مجربة، وفعالة، وذلك حال اللجوء لاستعمال وصفة طبيعية، ولكن لا بد من عدم الاستعجال في النتيجة.

لأن المكونات طبيعية، وتخلو من أي مواد كيميائية سريعة المفعول، ولكنها تؤذي البشرة، ولذلك في حالة استخدام أي خلطة طبيعية لتقشير جلد المفاصل، أو أي منطقة بالبشرة يجب علينا تكرار الوصفة، والمواظبة عليها، حتى تؤتي ثمارها.

حال استخدام طريقة التقشير بالليزر لا بد من توخي الحذر، وذلك باختيار الطبيب الأكثر كفاءة في هذا المجال، لتجنب مضار استخدام ليزر التقشير، والاستفادة القصوى من إيجابياته، حيث يساعد في الحصول على بشرة نضرة، وأكثر جاذبية.


خطوات تقشير الركب والأكواع

لا تستخدم أي كريمات تقشير من دون الوصف الطبي لها، حيث أن معظم الكريمات لها تركيزات مختلفة، ويختلف تأثيرها من شخص لآخر، كما أن من أكثر أعراضها الجانبية حدوث نسبة من حروق الجلد.


فوائد التقشير على البشرة

تقشير الركب والأكواع من أكثر ما يشيع حيث أنها المناطق الأكثر تعرض للأسطح الخشنة، والتي قد ينتج عنها تكون تصبغات داكنة اللون، مع خشونة في ملمس الجلد بتلك المناطق.

وهذا يكون علاجه الأمثل والوحيد عمل تقشير للجلد بمواد من الأفضل أن تكون طبيعية، كما تتواجد أنواه أخرى من وسائل، وطرق التقشير أبرزها التقشير بالكريمات.

 

والتقشير باستعمال تقنية ليزر الجسم، والتي شاع استخدامها في الأوساط الطبية المختلفة أبرزها طب الجلدية، ومن أهم المزايا الخاصة بتقشير البشرة ومنطقة الأكواع والركب ما يلي:

- تقشير الجلد يتيح بشرة أكثر نضارة وتوهج.

- استعمال طرق تقشير البشرة يفيد في الحفاظ المستمر على مظهر جيد للجلد.

- يزيل الملمس الخشن للاستمتاع بجلد أكثر نعومة.

- تخليص الجسم من طبقة الجلد غير الحية، والتي تجعل من ملمس الجلد خشن، وتتسبب في شحوب الوجه.

- إكساب الجلد الليونة، والنعومة، بحيث يكون الجلد مرن، ورطب طوال الوقت.

- إزالة الطبقة التي تكون على سطح الجلد هي الوظيفة للتقشير، وبالتالي يسهم في استعادة شكل، ورونق الجلد كما كان في طبيعته، مع التقليل من مظهر التجاعيد الذي يزعج الكثيرين.

- الحفاظ على شكل الجلد المشدود النضر، ذي الملمس الرطب، غير الجاف.

- تنظيف مسام البشرة، وبالتالي لا تكون هناك فرصة لتكون الرؤوس السوداء، والبثور، وتلك من أكثر المشكلات التي تؤرق الأشخاص المعانين منها، خاصةً ممن هم لا زالوا في مرحلة الشباب.

- التقشير للبشرة يزيل حب الشباب، ويقشر الآثار المتواجدة على البشرة منذ فترات طويلة، ويمنح البشرة المظهر المتألق دائمًا.


- تقشير الركب والأكواع من أكثر ما ترغب به النساء اللاتي تعانين الملمس الخشن في تلك المنطقة، حيث يعد التقشير من أهم طرق العناية بالبشرة لإكسابها الملمس الناعم، واللون الموحد.

 ولتقشير تلك المناطق بكفاءة، فقد ذكرنا مجموعة من الفقرات التي تخص بالذكر وصفات للتقشير بالأخص للركب، والأكواع علاوة على إمكانية استخدامها في تقشير مختلف مناطق الجسم التي في حاجة لذلك.

كما قد أوردنا بالذكر أهمية عمل تقشير للجلد كل فترة لمنحه الشكل الجذاب، والملمس الرطب.


جديد قسم : صحة و جمال

إرسال تعليق