-->

 اسباب السمنة وطرق علاجها

اسباب السمنة وطرق علاجها


 يُعاني الكثير من الأشخاص من السمنة المفرطة التي تؤثر على صحة الإنسان بشكل عام ووظائف الجسم كما أن زيادة الوزن تؤثر على الحالة النفسية والمزاجية كما أن زيادة الوزن المفرطة تعمل على ضعف حركة الجسد وتأخر الإنجاب والتأثير على صحة الجسم بشكل عام ولابد من التصدي لكل العوامل المؤدية لزيادة الوزن وعلاجها لصحة جيدة.


أهم اسباب السمنة وأخطرها

تعد الإصابة بالسمنة من الأشياء الخطيرة والتي تكمن أسبابها في الآتي:


العوامل الوراثية

حيث أثبتت العديد من الدراسات في هذا المجال أن السمنة المفرطة قد يكون لها تاريخ مرضي في العائلة وفي هذا الوضع نرجع للعامل الوراثي المؤدي لحدوثها وتشخيصها حسب التاريخ المرضي للعائلة.


العادات الغير صحية

يقصد بالعادات الغير صحية السهر والنوم في أوقات مبكرة من اليوم حيث أن السهر لساعات طويلة والجلوس أمام الأجهزة الإلكترونية يؤدي لحدوث سمنة دون شعور الشخص وعلى المدى البعيد.


تناول الوجبات السريعة

تعد الوجبات السريعة من الأسباب الشائعة لحدوث السمنة حيث يتم تناول الكثير من الأطعمة المشبعة بالزيوت والدهون الغير صحية والتي تزيد من وزن الإنسان بشكل ملحوظ وفي وقت قصير جداً.


الخمول والكسل

حيث أن الجلوس لساعات طويلة دون القيام بأي مجهود بدني يؤدي إلى السمنة المفرطة والموضعية خاصة فلابد من ممارسة الرياضات المختلفة التي تزيد من نشاطك وحيويتك.


القلق والتوتر النفسي

يؤدي القلق والتوتر النفسي إلى زيادة الوزن خاصة إذا اصطحب معه اضطرابات في النوم وإفراز هرمونات الجوع وفتح الشهية.



مضاعفات السمنة

لم تعد السمنة مشكلة في حد ذاتها حيث أن مضاعفاتها وتأثيرها على جسم الإنسان يعد من أكبر المشاكل التي تواجهك نتيجة الإصابة بالسمنة المفرطة:

الإصابة بأمراض القلب.

زيادة معدل الكوليسترول في الدم.

احتمالية الإصابة بمرض السكر.

مشكلات في الخصوبة والإنجاب.

تعب المفاصل والعضلات وإصابة المفاصل بالخشونة.

تعب في الرئتين وصعوبة في التنفس.

مشاكل في الهضم.

توتر نفسي وقلق قد يصل إلى الإنتحار.


 

أسباب السمنة عند النساء

تصاب نسبة كبيرة من السيدات بزيادة ملحوظة في الوزن وقد تصل إلى حد السمنة ويكون ذلك ناتج عن مجموعة عوامل تتمثل أهمها في الآتي:

الحمل المتكرر والرضاعة قد يزيد من وزن المرأة ويؤثر بشكل سلبي على صحتها.

القلق والتوتر النفسي والحالة المزاجية غير المستقرة.

الإكثار من تناول الوجبات السريعة وقلة الحركة.

ضعف النشاط والخمول.

التقدم في العمر يزيد من معدلات الإصابة بالسمنة لدى النساء.

الجلوس لساعات طويلة أمام التلفاز يؤدي للشعور بالملل وتناول الكثير من الأطعمة خلال اليوم الواحد.



السمنة ومشاكل النوم

هناك علاقة وثيقة بين السمنة المفرطة وبين مشكلات النوم واضطراباته حيث أن زيادة الوزن تؤثر بشكل كبير على التنفس وعدم القدرة على النوم بشكل طبيعي.

 زيادة وزن الجسم يقلل من حركة الإنسان ويجعله في حالة خمول مستمرة.

أثبتت العديد من الدراسات أن النوم لساعات طويلة له دور كبير في زيادة الوزن حيث أن استرخاء الجسم وراحته لفترات طويلة يؤدي إلى قلة النشاط وتراكم الدهون في الجسم.


علاج السمنة المفرطة

علاج السمنة المفرطة ليس بالشيء الصعب أو المستحيل حيث يمكنك اتباع مجموعة من الإجراءات الوقائية والعلاجية للتخلص منها في وقت قصير:

اتباع حمية غذائية جيدة والإكثار من الفواكة والخضروات.

التقليل من تناول النشويات والسكريات والدهون حيث أنها تزيد من وزن الجسم دون فائدة كبيرة.

تجنب تناول الوجبات السريعة المشبعة بالدهون.

ممارسة الرياضة بشكل يومي.

الإكثار من الحركة والمشي وتحريك عضلات الجسم.

الابتعاد عن السهر والقلق وكل ما يؤثر على الحالة المزاجية بشكل سلبي.

تناول بعض الأدوية والعقاقير تحت إشراف طبيبك المختص في حالة الإصابة بالسمنة الوراثية.

جديد قسم : صحة و جمال

إرسال تعليق